الاثنين 10 أغسطس 2020 - 09h24 GMT
عدد رقم 1320

بنشرقي :امتحانات الباكالوريا هذه السنة تمر في أجواء جد متميزة تتسم بتعبئة شاملة لجميع الموارد البشرية الموزعة على جميع مراكز الإمتحانات بعمالة الصخيرات تمارة - فيديو -

بنشرقي :امتحانات الباكالوريا هذه السنة تمر في أجواء جد متميزة تتسم بتعبئة شاملة لجميع الموارد البشرية الموزعة على جميع مراكز الإمتحانات بعمالة الصخيرات تمارة
مساء الجهة : أحمد الواقفي
الجمعة 3 يوليو 2020 20:53

بنشرقي :امتحانات الباكالوريا هذه السنة تمر في أجواء جد متميزة تتسم بتعبئة شاملة لجميع الموارد البشرية الموزعة على جميع مراكز الإمتحانات بعمالة الصخيرات تمارة فتحت مراكز الامتحان، على الساعة الثامنة من صباح اليوم الجمعة03 يوليوز 2020 ، في وجه المترشحات والمترشحين لاجتياز الدورة العادية للامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة البكالوريا (دورة 2020) التي تقدم إليها نحو 441 ألف و238 تلميذا، في ظل إجراءات استثنائية تروم ضمان الوقاية من تفشي جائحة كورونا.
ومن أجل تأمين إجراء هذه الامتحانات في ظروف آمنة توفر سلامة المترشحات والمترشحين والأطر التربوية والإدارية وكافة المتدخلين فيها، تم اللجوء إلى قاعات رياضية مغطاة وأقسام دراسية، لضمان احترام التباعد الاجتماعي وكافة التدابير الاحترازية.
الموقع الإلكتروني - مساء الجهة – انتقل للمديرية الإقليمية للتربية بالصخيرات تمارة وعاين وزار عدد من مراكز الإمتحان كمركز الإمتحان بالقاعة المغطاة أحمد الدرفوفي . وفي هذا السياق أكد السيد ابراهيم بنشرقي المدير الإقليمي للتربية الوطنية بالصخيرات تمارة، أن امتحانات الباكالوريا هذه السنة تمر في أجواء جد متميزة تتسم بتعبئة شاملة لجميع الموارد البشرية الموزعة على جميع مراكز الإمتحانات بعمالة الصخيرات تمارة حيث كشف السيد المدير الإقليمي عن تعبئة :
3200 من مراقبي الإجراءات و700 من المصححين بالإضافة للسادة رؤساء المراكز والملاحظين الذين يشتغلون على قدم وساق من أجل إنجاح هذا الإستحقاق الوطني ،كما تمت تعبئة الموارد اللوجستيكية من أجل ضمان سلامة المترشحين والأطقم الإدارية والتربوية العاملة في هذا الإمتحان وفي هذا الإطار أفاد السيد بنشرقي أن هذه العملية اللوجستيكية بدأت بالتعقيم اليومي لجميع مراكز الإمتحانات بالإضافة إلى توفير المحلول الكحولي والكمامات والواقي الشفاف والقفازات الصحية والوزرات للمصححين بالإضافة للمحرار لقياس درجة الحرارة لكل المتدخلين في عملية الإمتحان .
وأبرز بنشرقي أن هذه التعبئة الشاملة تصب في اتجاه واحد يكمن في ضمان سلامة كل المتدخلين في الإمتحانات ليمر هذا الإستحقاق في أحسن الظروف . وبخصوص عدد المترشحين و مراكز الإمتحانات بالإقليم أفاد السيد بنشرقي أن عدد المترشحين يبلغ 9377 من ضمنهم 3390 من الأحرار موزعين على 32 من المراكز التي تشتغل في الإمتحان الجهوي و35 مركز تشتغل في قطب الآداب و44 مركزا تشتغل في قطب العلوم ،مجمل المراكز التي تشتغل في القطبين معا تبلغ 47 مركزا تمت تهيئتها من أجل إجراء امتحانات هذه السنة .

مقالات ذات صلة
التعليقات