الخميس 15 أبريل 2021 - 08h10 GMT
عدد رقم 1568

الداخلة.. المبادرة الوطنية للتنمية البشرية تدعم مشاريع تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب

الداخلة.. المبادرة الوطنية للتنمية البشرية تدعم مشاريع تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب
مساء الجهة : و م ع
الأحد 14 فبراير 2021 11:35

جرى يوم السبت بالداخلة، التوقيع على اتفاقيات للشراكة تهم 16 مشروعا في مجال تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب في إقليم وادي الذهب، بحضور الوالي المنسق الوطني للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، محمد دردوري.

وتندرج هذه الاتفاقيات، الموقعة من طرف والي جهة الداخلة – وادي الذهب عامل إقليم وادي الذهب لمين بنعمر، ومندوب رئيس مؤسسة البحث والتطوير والابتكار في العلوم والهندسة هشام مدرومي، وحاملي المشاريع على التوالي، في إطار تنزيل أهداف برنامج المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، المتعلقة بتنفيذ محور “دعم ريادة الأعمال لدى الشباب”، المندرج ضمن برنامج “تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب”.

وتتوخى المشاريع الـ 16، التي تشمل قطاعات الصناعة والخدمات والصحة والحرف والفلاحة والسياحة، تطوير المهارات الشخصية للشباب، ومساعدتهم على تحقيق طموحاتهم وأفكارهم وتحويلها إلى مشاريع اقتصادية.

كما ستستفيد هذه المشاريع، التي تم انتقاؤها على مرحلتين من قبل لجان تقنية متخصصة من بين 136 مشروعا، من مواكبة مرحلة ما قبل الإنشاء (14 ورشة للتكوين وورشات للمواكبة)، بالإضافة إلى مواكبة تقنية ومالية لمدة سنتين بعد إنشاء المقاولة لضمان استدامتها، فيما تم وضع 13 مشروعا على لائحة الانتظار من طرف لجنة الانتقاء.

وفي إطار تتبع تنزيل مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في مرحلتها الثالثة، قام السيدان بنعمر ودردوري، رفقة منتخبين محليين وفاعلين من المجتمع المدني، بجولة في المرافق والفضاءات التابعة لمنصة الشباب بإقليم وادي الذهب، التي تم إطلاقها في أكتوبر الماضي.

وتروم هذه المنصة تطوير ريادة الأعمال لدى شباب إقليم وادي الذهب، من خلال إرساء آلية للدعم التقني الملائم لمختلف المراحل القبلية والبعدية للتأسيس، مما يمكن من الدفع بإحداث المقاولات لدى الشباب.

كما تهدف هذه المنصة، التي تجسد أهداف البرنامج الثالث للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية المتعلق بتحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب، إلى تمكين الشباب من تحقيق ذواتهم من خلال تزويدهم بوسائل متكاملة تمكن من تحفيز روح المبادرة والمقاولة لديهم في أفق ضمان إدماج سوسيو-اقتصادي أفضل لهم.

وقال السيد دردوري، في تصريح للصحافة، إن منصة الشباب تضطلع بدور أساسي في استقبال وتوجيه فئة الشباب ومساعدتهم على إحداث المقاولات ودراسة فرص التشغيل، مضيفا أن هذه المنصة بإمكانها كذلك استقبال تعاونيات وجمعيات في إطار الاقتصاد الاجتماعي.

وأشار إلى أن برامج المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، التي تهم على الخصوص إدماج الشباب في النسيج الاقتصادي، مكنت عددا من شباب إقليم وادي الذهب من الاستفادة من المواكبة والتوجيه لإنشاء مقاولاتهم الخاصة ودعم مجال التشغيل بالمنطقة.

من جهته، أكد مندوب رئيس مؤسسة البحث والتطوير والابتكار في العلوم والهندسة، هشام مدرومي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن منصة الشباب تشكل دعما قويا في مجال مواكبة شباب إقليم وادي الذهب، كما تعد آلية أساسية لتحسين الدخل وتعزيز الإدماج الاقتصادي لهذه الفئة من المجتمع.

وأضاف السيد مدرومي أن المنصة، التي تتوفر على مرافق وفضاءات مخصصة لاستقبال الشباب حاملي المشاريع أو الباحثين عن العمل، تعمل على مواكبتهم وتكوينهم لولوج سوق الشغل، ومنحهم الحس المقاولاتي، ومساعدتهم على الولوج إلى فرص الشغل.

يشار إلى منصة الشباب، التي تم إحداثها تحت إشراف اللجنة الجهوية للتنمية البشرية بالداخلة – وادي الذهب بشراكة مع مؤسسة البحث والتنمية والابتكار في العلوم والهندسة، والتي تندرج في إطار برنامج متعدد السنوات (2020-2023)، مكنت من تعبئة مبلغ 2.82 مليون درهم في سنة 2020.

 



مقالات ذات صلة
التعليقات