الاثنين 6 يوليو 2020 - 08h55 GMT
عدد رقم 1285

الاتحاد الإقليمي لنقابات القنيطرة يتابع تطورات الوضع الوبائي بعد تفشي الوباء وسط العمال والعاملات بمنطقة لالة ميمونة

الاتحاد الإقليمي لنقابات القنيطرة يتابع تطورات الوضع الوبائي بعد تفشي الوباء وسط العمال والعاملات بمنطقة لالة ميمونة
مساء الجهة : بيان
السبت 27 يونيو 2020 16:47

عقد المكتب الإقليمي اجتماعا طارئا يوم 17/6/2020 في ظل الاحتياطات الصحية اللازمة من وباء كورونا خصص لمواكبة التطورات الوضع الاجتماعي بالمدينة و متابعة الحالة الوبائية بمنطقة لالة ميمونة قيادة الشوافع بعد انتشار عدوي كوفيد19 وسط العمال والعاملات واسرهم بالمدن و القري المجاورة حيث تتجاوز عدد الحالات الإيجابية 140
وسجل المكتب الإقليمي ان سبب تفشي الوباء يعود الي تهور واستخفاف بعض ارباب الضيعات بالإجراءات اللازمة اظف الى اهمال السلطات المحلية و الشغلية لدورها الأساسي في فرض شروط الصحة و السلامة في فضاءت التشغيل و المرافق الجماعية و النقل من مدن مجاورة. مما كلف الاطقم الصحية والأمنية لمجهودات مضاعفة لمحاصرة العدوى بالإقليم ناهيك عن تكليف إقليم القنيطرة تمديد حالة الطوارئ بوضعها ضمن المنطقة2 رغم خلو المدينة لأكثر من3 أسابيع من الإصابات بفروس كورونا
و كان الاتحاد المغربي للشغل قد نبه عدة مرات من مغبة الاستهتار بالإجراءات الاحترازية وسط الضيعات الفلاحية و وحدات الإنتاج بالمنطقة الصناعية و استغلال هده الظرفية لتغول ارباب الوحدات الإنتاجية علي الأطراف الأخرى (السلطة و العمال) و اتخاد قرارات تعسفية ضد الحق في ممارسة الحريات النقابية و في بعض الأحيان التخلص من النقابيين فقط لانهم طالبوا بتوفير مستلزمات الوقاية من وباء كورونا. وبناء على نقاش مستفيضخلص الاجتماع الي ما يلي:
نثمن كل القرارات التي اتخذتها الأمانة الوطنية انطلاقا من دعوة الطبقة العاملة الى التضامن الوطني والمطالبة بتعويض خاص لكل العمال والمستخدمين الذين واصلوا عملهم في الجبهة الامامية لمحاربة كورونا وتوفيرخدمات الحياة الضروريةوكدا المطالبة بتمديد الدعم المادي اليشهر يوليوز لكل الفئات التي لم تستأنف عملها.
مطالبة السلطة المحلية ومفتشية التشغيل بفرض شروط الصحة والوقاية وتفعيل الدليل العملي للإجراءات الاحترازية بكل الوحدات الإنتاجية ومرافق الخدماتالعمومية.
مطالبةالسلطة المعنية بالتجاوب العاجل مع النداءات والمطالبة بتوفير شروط الوقاية من وباء كورونا وحماية ممثلي العمال من الطرد والقرارات التعسفية بسبب المطالب المذكورة
ضرورة اشراك الشركاء الاجتماعيين في لجان يقظة على المستوي الإقليمي نظرا لما يشكلونه من منبر اخباري بعين المكان ونعتبر اقصاؤهم تهميشا لدور مؤسسات دستورية

مقالات ذات صلة
التعليقات